أبحث عن وطـن لهذا الوطـن ...
وعـن زمـن لهذا الزمـن ...

  • مقابلاتي

  • بحث

  • أحدث المقالات

  • أحدث التعليقات

  • ميقات التاريخ

  • اصداراتي

  • تصنيفات

  • الأرشيف

  • مدونات أكون بها

  • زوار الموقع

  • نشيد مريم العذراء والعيد ..

    شيءٌ عن القداسة ..

    نحتاج في عيدنا هذا

    أكثر من مريم واحدة.

    هنالك دوماً أكثر من مريم واحدة دون قداسة،

    وهنالك مريم قديسة واحدة عذراء .

    (نشيد مريم )


    ” تُعَظَّمُ نفسي الرَبَّ،

    وتَبتَهِجُ روحي باللهَ مُخَلّصي.

    لأنّه نظَرَ إلى تواضَع أمتِهِ،

    فها منذ الآن تطوبني جَميعُ الأجيال.

    لأنَّ القَديَر صَنَعَ بيَّ عظائم واسمُه قُدّوسٌ،

    ورَحَمتَهُ إلى أجيال وأجيال للذينَ يتَقُّونَهُ ([1]).

    ــــــــــــــــــ

    أما بعد :

    كل عام وأنتم بخير

    وكل عام وأنت يا مريم العذراء بخير .



    [1] ) مقطع من نشيد، لوقا 1 : 46 – 55






    التعليقات:

    أضف تعليقاً | عدد التعليقات: (4)

    1. crazy in freedom قال:

      اما هنا صراحه ماادري شنقول

      يعني مثلا

      هلوليا ^^

    2. أهلاً..
      crazy in freedom..

      كل ما في الأمر هو إسقاط ديني ما بين العيد والقداسة.

      وكل عام وأنت بألف خير يارب .

      بس حلوه هلوليا: )

      الشكر كل الشكر على مروركم من هنا. كونوا بخير ورضا من الرحمن وكونوا هنا من جديد اسعد بكم إن شاء الله .

      دمتم..

    3. أحبّ المساحات الواسعة بطبعي
      وهنا يتسع لما أحب ,

    4. أهلاً..
      شروق مباركي..

      ودوماً ما نبحث عن مساحات لا نجدها في مكانٍ آخر سأسعد أن تجدي بعض مما تبحث عنه هنا في هذه المساحة .

      الشكر كل الشكر على مروركم من هنا. كونوا بخير ورضا من الرحمن وكونوا هنا من جديد اسعد بكم إن شاء الله .

      دمتم..

    أكتب تعليق

    .